grandhunters

منتدى الصيد المصرى (منتدى عربى يتناول كل ما يخص الصيد والاسلحه)


    أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    شاطر
    avatar
    محمد حافظ

    عدد المساهمات : 142
    نقاط : 243
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 24/11/2010

    أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف محمد حافظ في الأحد يناير 02, 2011 12:58 am

    أخوانى ألاعزاء
    فى هذا ألموضوع نعرض لكم جانباً من بعض ألآسلحة ألقديمة و ألغريبة
    و نلقى ألضوء على أسلحة بعض أشهر ألشخصيات ألتاريخية

    و نبدأ بأسلحة أحد أهم و أعظم ألشخصيات فى ألتاريخ
    على ألمستوى ألعالمى و ألعربى و ألآسلامى على وجه ألخصوص

    و بسم ألله نبدأ بــــــ
    أسلحة سيدنا رسول ألله صلى ألله عليه و سلم
    محمد بن عبد ألله بن عبد ألمطلب ألقرشى ألهاشمى


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 988x620.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    أسلحة و سيوف ألنبى (ص)
    من ألمعروف عن سيدنا رسول ألله كان محباً للرماية و ألسلاح و أشتهر عنه براعته فى فنون ألفروسية
    و أنه (ص) كان يمتلك قوسين و تسعة سيوف
    و نعرض لكم فى هذا ألموضوع بعض صورها و بعض ألمعلومات عنها

    قوس ألنبى (ص)


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 705x275.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    *****
    ألمخدم

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 705x275.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    [/url]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]]
    [/url]
    السيف المِخذَم
    يقال إن السيف قد أعطاه الرسول عليه الصلاة والسلام
    إلى علي بن أبي طالب وهناك قول آخر
    أن السيف غنِمه علي في غارة ‏بالشّام. طول نصل السيف 97سم
    وكتب عليه نقشاً زين العابدين. السيف محتفظ به ‏في متحف توبكابي
    في مدينة استنابول بتركيا

    *****
    ألرسوب


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]This image has been resized. Click this bar to view the full image. The original image is sized 705x275.
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    السيف الرسَّوب
    هذا أحد سيوف الرسول عليه الصلاة والسلام التسعة بقي
    في آل محمد يتوارثه الأبناء عن الآباء. طول نصل السيف ‏‏140سم بهِ دوائر ذهبية
    كتب بها "جعفر الصادق" . السيف ‏محتفظ به في متحف
    توبكابي في مدينة استانبول بتركيا

    *****
    ألمأثور

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    أول ما أمتلك سيدنا رسول ألله صلى ألله عليه و سلم من سيوف
    و قد ورثه عن أبيه عبد ألله بن عبد ألمطلب
    و أسمه منقوش على ألنصل

    *****
    ألعضب

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    أهدأه للرسول صلى ألله عليه و سلم
    ألصحابى سعد بن عبادة
    و قاتل به ألصحابى أبو دجانة ألآنصارى فى معركة أحد
    محفوظ فى ألمشهد ألحسينى بألقاهرة

    *****
    ألقضيب

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    سيف دقيق ذا حدين
    و ذو ذؤابة مدببة

    *****
    ألبتار
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    أشهر سيوف ألرسول و أعرقها
    السيف البَتَّار : غنِمه رسول الله محمـد صلى الله عليه وسلم من بنو قينقاع (يهود يثرب)السيف يدعى أيضاً سيف الأنبياء وكتب عليه بالعربي داوود وسليمان وموسى وهارون ويسع وزكريا ويحيى وعيسى ومحمد (عليهم الصلاة والسلام). هذا السيف غنِمه داوود عليه السلام قيل وهو أقل من عشرين سنة. أيضاً به رسم للنبي داوود حين قطع رأس جالوت الذي كان صاحب السيف الأصلّي. أيضاً بالسيف رسم عُرّف على انه رسم للأنباط وهم عرب البادية سكان البتّراء قديماً. طول نصل السيف 101سم. هذا السيف محتفظ به بمتحف توبكابي في مدينة استنابول (القسطنطينية قديماً ) بتركيـا. بعض المعلومات تشير أن هذا السيف هو الذي سوف يستخدمه رسول الله عيسى بن مريـم حين يعود إلى الأرض لقتل عدو الله الأعور الدجّال عدو الإسلام والمسلمين

    *****
    ألحتف
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    يقال ان سيف الحتف من سلاح سيدنا داود عليه السلام وتعنى كلمة الحتف الموت وذلك لشدة باس هذا السيف وانه لا طاقة لمحارب عادى ان يقاتل بمثله وانه يحتاج الى افذاذ الشجعان الاقوياء كى يحسن القتال به لهذا استخدمه سيدنا على بن ابى
    طالب رضى الله عنه يبلغ طول السيف مع المقبض 113 سم وطول نصله 98 سم والمقبض 15 سم والعرض عند المقبض 8 سم ويحتفظ به فى متحف توب كابى بتركيا وهو يشبه سيف البتار الا انه اكبر واضخم

    *****
    ذو ألفقار
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    أشهرهم على ألآطلاق
    السيف ذُو الفَقَار: غنِمه رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم في غزّوة بـدر. حسب الدراسات أن السيف قد أعطاه رسول صلى الله عليه وسلم إلى علي رضي الله عنه وارضاه وقد عاد علي من معركة أُحد حاملاً ذو الفقّار وقد خُصَّبت يداه إلى أعلى منكبيه بدمـاء المشركين. مصادر كثيرة تذكر أن السيف بقي في أسرة علي بن أبي طالب رضي الله عنه والسيف له أَسَلتين (شفرتين). و يظهر هنا بخطين على النصل منقوشين . اليوم السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة استانبول بتركيا.

    *****
    ألقلعى
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
    السيف القلعى: قيل أن هذا الأسم له علاقة بموضع في الهند بالقرب من الصين . علماء آخرون يقولون أن الصّفة قلعى تعود إلى الصفيح (أو القصدير) أو الطليعة البيضاء الذي كان قد استخرج كمعدن من عدة مواقع. هذا السيف أحد ثلاثة سيوف التي غنِمها (ص) من بنو القينقاع (يهود يثرب). كذلك ذُكِرَ أن هذا السيف قد استخرجــه عبدالمطلب جد الرسول صلى الله عليه و سلم أثناء بحثه عن زمــزم وكان أيضاً غزالان ذهب أضافة الى سيوفً كانت قد دفنتهم قبيلة جرهم الحميرية (ارحام إسماعيل بن ابراهيم عليهما الصلاة والسلام) حين كانت تقطن جوار زمزم وبقيت ببطن الأرض ردحاً من الدهر و أمر عبدالمطلب بأن يذهب بالذهب والسيوف الى داخل بيت الله الكعبة لتحتفظ به الكعبة. طول نصل السيف 100سم. كتب على صفحة النصل فوق قبضته."هذا السيفُ المشَرَفي لبيت محمد رسول الله " صلى الله عليهم و سلم. هذا السيف يمتاز عن غيره من سيوف رسول الله صلى الله عليه و سلم بأن له قبضة بها إنحناء مميز بالتصميم . السيف محتفظ به في متحف توبكابي في مدينة استانبول بتركيا.

    *****
    avatar
    Golden Eagle

    عدد المساهمات : 57
    نقاط : 82
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 30/12/2010

    رد: أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف Golden Eagle في الأحد يناير 02, 2011 6:52 am

    جزاك الله خيرا
    اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
    avatar
    ادهم محمود محمد

    عدد المساهمات : 152
    نقاط : 229
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/12/2010
    العمر : 55
    الموقع : جدة المملكة العربية السعودية

    رد: أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف ادهم محمود محمد في الأحد يناير 02, 2011 8:20 pm

    اسمح لى محمد بيه باضافة
    اللعب بالحراب وفن المبارزة
    اشتهر العرب منذ جاهليتهم (2) بفن المبارزة واللعب بالسيوف، وقد اهتم رسول الله صلى الله عليه وسلم منذ أن استقر في المدينة بتدريب أبناء المسلمين على إجادة استخدام السيوف للدفاع عن دين الحق، واللعب بالرماح من اللهو المباح (3) حيث سمح النبي صلى الله عليه وسلم للأحباش أن يلعبوا بحرابهم في مسجده صلى الله عليه وسلم .
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "بينما الحبشة يلعبون عند النبي صلى الله عليه وسلم بحرابهم دخل عمر فأهوى بالحصى فحصبهم بها فقال النبي صلى الله عليه وسلم : دعهم يا عمر " رواه البخاري وقد صح في رواية أخرى أن النبي صلى الله عليه وسلم قد سمح للسيدة عائشة رضي الله عنها أن تنظر إلى لعبهم وهي مختبئة خلفه صلى الله عليه وسلم .
    ويرى مختار سالم أن رياضة المبارزة تحتاج إلى مزيد من الشجاعة والثقة بالنفس والمهارة والدقة في الأداء، والذكاء مع القدرة على التفكير وسرعة البديهة طوال فترة المبارزة، ومن تأثيراتها الغريزية أنها تؤدي إلى زيادة تنمية درجة التوافق وسرعة الاستجابة الحركية، وإلى تقوية عضلات الساقين والساعدين وتدريب عضلات الجذع وتقويها للاحتفاظ بأوضاع الجسم القويمة .
    avatar
    ادهم محمود محمد

    عدد المساهمات : 152
    نقاط : 229
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/12/2010
    العمر : 55
    الموقع : جدة المملكة العربية السعودية

    رد: أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف ادهم محمود محمد في الأحد يناير 02, 2011 8:21 pm

    تؤكد السيرة النبوية (2) اهتمام النبي صلى الله عليه وسلم بهذه الرياضة وكان يختار لقيادة سرايا المجاهدين أمهر الرماة، وقد أكدت اللجنة الأولمبية الدولية بعد قرون أهمية الرياضة فأدخلتها ضمن برنامج مسابقاتها لأول مرة في الدول الأولمبية الخامسة عام 1904.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : علموا أبناءكم السباحة والرماية
    ومن أهمية الرمي في التربية الإسلامية أن جعل تعلمه عبادة يثاب عليها صاحبها ويدخل بها الجنة، وحتى صانع السهم له حظه الكبير من الثواب.
    ويعتبر علم الصحة أن الرماية رياضة نافعة (7) تنبه أعضاء البدن وتوطد الاعتماد على النفس، وأنها تقوي الإرادة وتورث الشجاعة، وهي تتطلب توافقاً دقيقاً بين عمل المجموعات العضلية والجهاز العصبي المركزي في عملية التوفيق بين زمن هذه الحركات، وهذا يحصل بالمران وكثرة التدريب مما يفهمنا سبب حرص النبي صلى الله عليه وسلم ودعوته أصحابه للتدريب المستمر على رياضة الرمي .
    ألا ما أعظم هذا الدين وأروعه في تنظيم حياة الإنسان، ونهيه له أن يبددها فيما لا طائل وراءه فالوقت ثمين لأنه هو الحياة. وحتى فيما يخصصه المسلم من وقته في لهو مباح أو تسلية مشروعة، فيجب أن تكون فيما ينعكس عليه خيراً سواء في قوته، أو من أجل قوة الأمة وكرامتها ومنعتها و إن حديث : " لا لهو إلا في ثلاث : تأديب الرجل فرسه وملاعبته أهله ورميه بقوسه " ووصف النبي صلى الله عليه وسلم بأنهن من الحق، تعبير رائع لوصفه اللهو الذي ينعكس أيجابياً في حياة المسلم فيما يجلب له القوة ويحقق العفة للرجل والمرأة على حد سواء (4) .

    avatar
    ادهم محمود محمد

    عدد المساهمات : 152
    نقاط : 229
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/12/2010
    العمر : 55
    الموقع : جدة المملكة العربية السعودية

    رد: أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف ادهم محمود محمد في الأحد يناير 02, 2011 8:24 pm



    المبارزة عند العرب وأبطال المسلمين:
    يعتبر الشرق العربي مهدا لرياضة المبارزة وبالرجوع إلى الأصول التاريخية لامتنا العربية نكشف عن انتشار هذه الرياضة بين أبناء العرب وارتفاع مستواها الفني شانهم في ذلك شان غيرهم في استخدام أنواع الأسلحة وكانت المبارزة بالسيف هي التسلية الشائعة بين الفتيان والكبار من العرب منذ العصر الجاهلي ويعتبر السيف رمزا للشجاعة والنبل والمروءة، لذا أطلق عليها رياضة النبلاء. وقد ظهرت على امتداد العصور الجاهلية وصدر الإسلام والفترة العباسية أسماء فرسان اشتهروا بمهارتهم الفائقة في استخدام الأسلحة وساهموا في الدفاع عن كيانهم ضد المغيرين من أعدائهم ، وقد تغني الكثير من الشعراء العرب في الجاهلية شعرا ونثرا بالسيوف والرماح في قصائدهم وملامحهم الشعبية مثل سيرة عنترة بن شداد، وكان الفارس لابد وان يتقن الفنون الآتية:-
    1 ـ ركوب الخيل والكر والفر بها. 2 ـ الرمي بالقوس.
    3 ـ رمي الرمح. 4 ـ المبارزة بالسيف.
    وللسيف العربي مقبض يمسك منه، ونصله قد يكون مستقيما أو مقوسا, وبعضها كان له شهرة تاريخية لأنه محلى بالنقوش الرائعة ومطعم بالحلي والجواهر ومرصع بالأحجار الكريمة ومن تقدير العرب للسيف كانوا يضعونه في جراب لحمايته، وقد أطلق العرب الأسماء على السيوف منها الحسام، البتار، القرضاب، الصمصام، الظامي، العضب، الخاطف، اليماني، الهندي، المهند، الأحدب، البارق، الأبيض، القاطع، الصارم، القلعي، المغول، السراط،،، والكثير من الأسماء مما يتجاوز السبعين أسما في لغتنا العربية الجميلة.
    وكان أبناء المسلمين في شبه الجزيرة العربية منذ فجر الإسلام يتدربون على إجادة فنون المبارزة منذ الصغر من اجل إعلاء كلمة الحق والدفاع عن الدين فبرعوا في استخدام السيف، وقد لعب السيف العربي دورا حاسما في جميع غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابة معه من الذين أتقنوا فن المبارزة بالسيف. وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يمتلك سيوف عدة أشهرها يسمى( البتار ) والآخر غنمه يوم موقعة بدر يسمى (ذو الفقار) وقد صار لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه من بعده. ونظرا لاهتمام المسلمين بالمبارزة والتدريب عليها فقد حققوا انتصارات رائعة وخاصة أثناء الفتوحات الإسلامية حتى وصلوا إلى شمال أفريقيا ثم الأندلس ودول أوربا.وتوحيد تلك المنطقة تحت لواء الإمبراطورية الإسلامية الكبرى في اقل من عشرين عاما. حيث ظهر العديد من أبطال المبارزة العرب والذين سجلوا أروع البطولات التاريخية منهم: عمر بن الخطاب وعلي بن أبي طالب وخالد بن الوليد وحمزة بن عبد المطلب وسعد بن أبي وقاص وأبو عبيده بن الجراح وطارق ابن زياد وعبيدة بن الحارث والقعقاع بن عمر وصلاح الدين الأيوبي وغيرهم، وقد أولى الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم المتصفين بالشجاعة اهتماما إذ لقب القائد الشجاع خالد بن الوليد بسيف الله المسلول تقديرا لبطولاته وشجاعته المتناهية، وقد تغنى الشعراء وتباهوا بفروسيتهم وقوتهم في إجادة فنون المبارزة وحدة أسلحتهم ودقة صنعها وتقديرا لقيمة السيف في فض المنازعات قال أبو تمام يصف معركة عمورية:
    السيف اصدق أنباء من الكتب في حده الحد بين الجد واللعب.


    avatar
    ادهم محمود محمد

    عدد المساهمات : 152
    نقاط : 229
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/12/2010
    العمر : 55
    الموقع : جدة المملكة العربية السعودية

    رد: أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف ادهم محمود محمد في الأحد يناير 02, 2011 8:45 pm

    خيل رسول الله

    السكب

    وقد اشتراه النبي من أعرابي بعشرة أوراق ، وكان اسمه "الضرس" وكان عليه يوم أحد.

    المرتجز

    سمي بذلك لحسن صهيله ، وقد اشتراه من أحدهم.

    البحر

    اشتراه من تجار قدموا من اليمن ، فسبق عليه عدة مرات.

    سبحة

    اشتراه من أعرابي من جهينة بعشرة من الإبل.

    اللحيف

    أهداه له مروة بن عمرو من أرض البلقاء ، وقيل أهداه له ربيعة بن أبي البراء.

    الظّرب

    أهداه له فروة بن عمرو الناقرة الجذامي

    الورد

    أهداه له تميم الداري.

    الملاوح

    أهداه له وفد من الرهاويين.

    اللزاز

    أهداه له المقوقس.




    -----------------------------------------------
    avatar
    ادهم محمود محمد

    عدد المساهمات : 152
    نقاط : 229
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 31/12/2010
    العمر : 55
    الموقع : جدة المملكة العربية السعودية

    رد: أسلحة سيدنا رسول ألله صلى الله عليه و سلم

    مُساهمة من طرف ادهم محمود محمد في الأحد يناير 02, 2011 8:47 pm

    اختلف الرواة في عدد خيله .. كما اختلفوا في أسمائها وألوانها .. ولكن المشهور منها والمتفق عليه .. ستة خيول هي :




    1. السَّكْب: ومعناها في اللغة .. الخفيف السريع الجري..

    2. المُرْتَجز: ويقال غيث مرتجز: ذو رعد .. سمي بذلك لجهارة صهيله وحسنه..

    3. لِزَاَزُ: اللزز: الشدة.. سُمي بذلك لشدته واجتماع خَلْقِهِ..

    4. اللُحَيْف: سمي بذلك لطول ذنبه .. كأنه يلحف الأرض بذنبه أي يغطيها..

    5. سَبْحَةَ: من قولهم فرس سابح إذا كان حَسَنُ مدّ اليدين في الجري..

    6. الِظَّرَبُ: الظّرب: ما نتأ من الحجارة وحُدّ طرفه .. وقيل هو الجبل الصغير .. وسمي الفرس الظَّرَب تشبيها له بالجبل لقوته..

    وحكي عن ابن خالويه قال: كان للنبي مُحَمّد من الخيل: سَبْحَة .. واللْحيف .. ولِزَاز .. والظَّرِب .. والسَّكْب .. وذو اللَّمَّة .. والسَّرْحَان .. والمُرْتَجِل .. والأدْهَم .. والمُرْتَجز .. وذكر في موضع آخر مُلاوح والوَرْد .. واليَعْسُوب .. وذكر غيره: ذو العُقَّال والسَّكْب .. واللْحيف .. ولِزَاز والظَّرب .. وسَبْحة .. والبَحْر .. والشَّحَاء..
    وعلى هذا فيكون المتفق عليه هو الخيول الستة الواردة أعلاه .. بينما المختلف عليه :

    1. ذو العُقَّال: والعُقَّال داء يُصيب أرجل الدواب .. سمي به لدفع عين السوء عنه..

    2. الشّحاءُ: الفرس الواسع الخطو..

    3. ذو اللِّمة: اللِّمة شعر الرأس إذا جاوز شحمة الأذن، سميت بذلك لأنها ألمت بالمنكبين..

    4. السِرحان: هو الذئب..

    5. المُرْتَجِل: الذي يقتدح النار بزنده ويحفيها بين رجليه..

    6. الأدهم: الدُّهْمة السواد.. والأدهم: الأسود .. والعرب تقول ملوك الخيل دهمها..

    7. الوَرْد: لون أحمر يضرب إلى صفرة حسنة وقيل فرسين وردين: الكميت والأشقر..

    8. اليعسوب: هو قائد النحل وذَكَرُها .. ويقال للسّيد يعسوب قومه..

    9. البحر: كثير العدو تشبيها له بالبحر..


    ويروى عن أسامة بن زيد .. عن زيد بن طلحة التيمي قال: قدم خمسة عشر رجلاً من الرّهاويين.. وهم حي من مَذْحج .. على رسول الله فنزلوا دار رملة بنت الحارث .. فأتاهم رسول الله فتحدث عندهم طويلاً .. فأهدوا لرسول الله هدايا .. منها فرس يقال له المرْوَاح فأمر فَشُوِّرِ بين يديه فأعجبه .. فأسلموا وتعلموا القرآن والفرائض وأجازهم كما يجيز أهل الوفد.. هم بنو رهاء من قبيلة مُذحَج.. رملة بنت الحارث بن ثعلبة بن زيد .. امرأة من الأنصار .. من بني النّجار..
    المرواح مشتق من الريح وهو من أبنية المبالغة كالمِطْعام والمِقْدام .. وقد يكون اشتقاقه من الراحة .. يستريح به أو يستريح إليه.. فَشُوِّرِ بين يديه أي عرض عليه .. وأقبل به وأدبر به .. والمكان الذي تُعرض فيه الدواب يقال له المشوّار


    حديث نبينا مُحَمّد عن الخيل :
    ورد في الحديث النبوي الشريف الكثير مما يحض على تكريم الخيول والعناية بها .. وتشجيع اتخاذها وتملكها ..
    فمن ذلك حدثنا محمد بن بشار حدثنا وهب بن جرير حدثنا أبي قال سمعت يحيى بن أيوب يحدث عن يزيد بن أبي حبيب عن علي بن رباح عن أبي قتادة الأنصاري أن رسول الله قال :
    " خير الخيل الأدهم الأقرح المحجل الأرثم طلق اليد اليمنى فإن لم يكن أدهم فكميت على هذه الشية "
    ( صحيح ) _ التعليق الرغيب 162/2 .. المشكاة 3877 .
    الأدهم : الأسود ..
    الأقرح : ماكان في جبهته قرحه وهو بياض يسير دون الغره .. المحجل : الذي في قوائمه بياض ..
    الأرثم : الذي أنفه أبيض وشفته العليا .. طلق اليد اليمنى :
    أي مطلقها ليس فيه تحجيل .
    . فكميت : هو الذي لونه بين السواد والحمرة يستوي فيه المذكر والمؤنث .. على هذه
    الشية : الشية كل لون يخالف معظم لون الفرس وغيره ..
    ************
    وروي عن عتبة بن عبد السلمى .. .. أنه قال: سمعت رسول الله يقول:
    { لا تَقُصُّوا نَوَاصِي الْخَيْلِ وَلَا مَعَارِفَهَا وَلا أَذْنَابَهَا فَإِنَّ أَذْنَابَهَا مَذَابُّهَا وَمَعَارِفَهَا دِفَاؤُهَا وَنَوَاصِيَهَا مَعْقُودٌ فِيهَا الْخَيْرُ }
    (سنن أبي داود .. الحديث الرقم 2180)
    (نواصيها : مقدمة رؤوسها .. معارفها : شعر عنقها)..
    *******************
    وفي الصحيح عن جرير بن عبد الله .. ، قال:
    { رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَلْوِي نَاصِيَةَ
    فَرَسٍ بِإِصْبَعِهِ وَهُوَ يَقُولُ الْخَيْلُ مَعْقُودٌ بِنَوَاصِيهَا الْخَيْرُ إِلَى
    يَوْمِ الْقِيَامَةِ }
    (صحيح مسلم .. الحديث الرقم 3479).

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أغسطس 23, 2017 10:31 am